العلاقة بين كفاءة الإنتاج وتصميم واجهة مستخدم سهلة التصفح

العلاقة بين كفاءة الإنتاج وتصميم واجهة مستخدم سهلة التصفح
في 14 July 2016 - كتب بواسطة

في الأونة الأخيرة من عصرنا الحالي، يُعد الإنترنت واستخدام الحاسب الآلي والهواتف الذكية عنصر فعال وسائد استخدامه وتداوله بين الأفراد. فإن إستخدام مثل هذه التقنيات ليس للمتعة وقضاء وقت فراغ فقط، ولكن تُستخدم أيضاً في تيسيير سير العمل وزيادة كفاءته وإنتاجيته. لذا، فإنه من الضروري تصميم واجهات برامج وتطبيقات تتميز بسهولة تصفحها وفهمها وتعلمها من قِبَل المُستخدم العادي. وبالتالي، سوف يُؤدي ذلك إلى تحقيق أهداف أصحاب الشركات والأعمال وذلك في الإنتشار وبكثافة بين المُستخدمين والتداول بينهم.

وفي الأسطر القليلة القادمة سوف يتم عرض كل ما له علاقة أو صلة بمفهم “تصميم واجهة مُستخدم سهلة التصفح” وعلاقتها بسير العمل وزيادة نسبة المشاركة والتفاعل من قِبَل المُستخدميين.

1-ما المقصود بإنشاء واجهة مُستخدم سهلة التصفح؟

المقصود بهذا المصطلح، هو إنشاء وتصميم واجهات مُستخدم (سواء تطبيقات أو برامج) تتميز بسهولة إستخدامها وفهمها والتعامل معها من قِبَل المُستخدم دون الحاجة إلى مُتخصص.

2- ما هى السمات الرئيسية أو الخصائص المُميزة عند تصميم وجهات مُستخدم سهلة التصفح؟

  • البساطة وعدم التعقيد
  • سهولة الإستخدام والتعامل معها
  • التنظيم
  • سرعة الإستجابة والتوافق مع كافة الأجهزة سواء كان هاتف ذكي أو حاسب آلي
  • القيام بكافة الوظائف وإحتياجات العميل

 

3- ما هو الأساس أو الجوهر الأساسي عند تصميم واجهة مُستخدم سهلة التصفح؟

يُعتبر “جذب الانتباه ولفت الأنظار” هو الأساس من وراء أي عمل أو تصميم. لذا، فعند الشروع في البدء فى تصميم واجهة مُستخدم، عليك أخذ ذلك الأساس في عين الإعتبار. فالأساس هو ان يشعر المُستخدم بسهولة التحرك والتعامل مع التطبيق والتنقل بين صفحاته، على العكس من تصميم واجهة مُستخدم رائعة الجمال ولكنها صعبة الفهم والتعامل وغير مألوفة بين المُستخدمين. بالإضافة إلى ذلك، يجب الحرص على وجود عامل “البساطة” فى التصميم. فهذا هو مفتاح النجاح ووصولك إلى المُستخدم وبالتالي إنتشارك بين العملاء مما يُزيد من الإنتاج وكفاءة العمل.

الخُلاصة:

وفى النهاية، يجب الحرص على تصميم واجهات مُستخدم تتميز بسهولة إستخدامها وتصفحها. فإن التصميم السهل البسيط لواجهات المُستخدم، يُزيد من كفاءة الإنتاج ونسبة المشاركة والتفاعل بينك وبين العميل.